بيان صادر عن وزارة الصحة بخصوص بكتيريا "الشيجيلا" في مخيم الفوار

بناء على تزايد حالات الإسهال في مخيم الفوار والتي بدأت يوم الإثنين الموافق 16-10-2017 وحتى تاريخة، وبتسجيل حوالي 400 حالة مرضية، وثبوت مصدر التلوث وهو بئر المياه المركزي في المخيم نتيجة لوصول المياه العادمة له.
وعلى إثر ذلك قام وزير الصحة د. جواد عواد فورا بإصدار تعليماته الى أركان الوزارة للتحرك الفوري والعاجل وبدعوة ممثلي وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين، من أجل تحليل الوضع وعمل خطة وقائية بالسرعة الممكنة.
حيث حضر الإجتماع وكيل الوزارة د. أسعد الرملاوي ومدير عام الرعاية الصحية الأولية د. كمال الشخرة ومدير عام الخدمات الطبية المساندة أسامه النجار ومدير عام الصحة العامة د. ياسر بوزية إضافة الى مسؤولين عن الخدمات الطبية والمياه في كالة الغوث وتشغيل اللاجئين.
وتم خلاله بحث ومناقشة الأمر بكافة جوانبه وأبعاده الصحية، حيث تم التواصل مع محافظ محافظة الخليل كامل حميد، والذي أبدى التعاون الكامل في مساعدة الطواقم الطبية لإنجاز مهامها، حيث تم الإتفاق على مايلي: 
1 – يقوم موظفو صحة البيئة في كل من مديريات الخليل، وشمال الخليل، وجنوب الخليل، ويطا، وبيت لحم، والقدس، وعددهم 50 موظف، إضافة الى 10 موظفين من وكالة الغوث، بزيارة المواقع الملوثة وتعقيمها، وتعقيم جميع الأبار المنزلية بإستخدام مادة الكلور والذي ستقوم الوزارة ووكالة الغوث بتوفيره وتقديمة.
2 – يتم البدء بتعقيم مياه المساجد والمدارس ورياض الأطفال والعيادات حتى يتم منع إنتشار أي تلوث أخر.
3 - تم التأكد من مياه البئر الرئيسي بأنها معقمه، ولايوجد أي تلوث فيها ولكن سيتم إستخدامها بعد تعقيم جميع خزانات المياه والأبار المنزلية وذلك للتأكد من عدم حدوث حالات إصابة جديده.
4 - سيقوم محافظ محافظة الخليل كامل حميد بإرسال عناصر أمنية وذلك بالتنسيق مع لجان مخيم الفوار لمنع إستخدام الأبار الملوثة التي هي غير شرعية أصلا.
5 – سيتم زيارة المطاعم الشعبية والمقاصف وأماكن بيع الأغذية لمراقبتها وأخذ العينات منها وفحصها للتأكد من سلامتها.
6 – تقوم مديريات الصحة وبشكل مكثف وبالتعاون مع الخدمات الطبية في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين، بالتوعية الصحية لأهالي المخيم وأهمها النظافة وعدم تناول الأطعمة المكشوفة، من الباعة المتجولين والعمل على مكافحة الذباب .
7 – أصدر وزير الصحة قرار بتكليف د. نزيه عابد مدير صحة الخليل كمنسق للحملة الصحية في مخيم الفوار والمناطق المجاورة وبالتنسيق مع كافة الأطراف المعنية.
وزارة الصحة تشكر كافة طواقمها الصحية والطواقم العاملة في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين كما تشكر طواقم محافظة الخليل واللجان الشعبية في مخيم الفوار على تعاونها مع كافة الأطراف كما تتمنى الوزارة الصحة والسلامة لكافة المواطنين.

شارك معانا

الرجاء الانتظار ...