عوّاد: نرحُّب بكلَّ طبيبٍ تونسي للعمل في مشافينا

رام الله- اجتمعَ وزير الصحّة د. جواد عوّاد، اليوم، بسفير دولة تونس في فلسطين الحبيب بن فرح ووفدٍ طبي من الجمعية الطبية التونسية الفلسطينية.

وبحث الوزير مع الوفد سبل التعاون بين البلدين، خاصّة في المجال الصحّي، من خلال دعم الخدمات الصحيّة واستقبال وابتعاث الوفود الطبيّة، وقال إن وزارة الصحّة الفلسطينيّة ترحب بكل طبيب تونسي للعمل في المستشفيات الفلسطينية.

وذكر د. عواد الدور الكبير الذي يوليه الرئيس محمود عبّاس ورئيس الوزراء د. رامي الحمد لله في دعم القطاع الصحّي ورفع مستوى الخدمات المقدّمة للمواطنين، مشيراً إلى الجهود الحثيثة التي تبذلها القيادة الفلسطينية في تعزيز سبل التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

بدوره، أكد السفير التونسي على سعي الحكومة التونسيّة في توطيد العلاقات بين البلدين في المجال الصحّي، من خلال تبادل الخبرات والتدريب ومد جسور التعاون بين كليات الطب في البلدين.

وزار الوفد مجمَّع فلسطين الطبّي برام الله، للاطلاع على الخدمات التي يقدّمها المجمّع واحتياجاته، كما سيقوم بزيارة مستشفيات بيت جالا وأريحا الحكوميين، وعدد من كليّات الطب في الجامعات الفلسطينية.

وقد دعا الوفد كليات الطب في الجامعات الفلسطينية للمشاركة في المؤتمر العالمي للمسؤولية الاجتماعية، والذي سيعقد نيسان القادم، بتونس، حيث ستشارك فيه كافة كليات الطب في العالم العربي للتباحث في الشؤون الاكاديمية الطبية المختلفة وسبل تطويرها وتعزيز التواصل الصحي بين البلدان العربية.



شارك معانا

الرجاء الانتظار ...